مشعل: العلاقة مع إيران لم تصل يوماً إلى القطيعة
أعلن رئيس المكتب السياسي لحركة (حماس) خالد مشعل أن علاقات حركته مع إيران جيدة ولم تصل يوما إلى درجة (القطيعة), رغم الاختلاف في المواقف بشأن الأزمة السورية. وقال في حوار صحافي نشرته صحيفة (الرسالة) المحلية الصادرة من غزة, «لا توجد قطيعة في العلاقات بين حماس وإيران, ولدينا تاريخ طويل من العلاقات معها فيما يتعلق بمقاومة الاحتلال». وأضاف: «تباينت مواقفنا فيما يتعلق بالموضوع السوري, لكن لم يصل الأمر إلى مرحلة القطيعة التامة, ولكنه أثر على بعض الجوانب في العلاقات». ولم يحدد مشعل الذي يقيم في الدوحة موعداً لزيارته لطهران, قائلا: إن «الزيارة ستأتي في سياقها وترتيباتها الطبيعية وفي وقتها المناسب». وكشفت مصادر في (حماس) أن وفداً رفيع المستوى زار طهران, في محاولة لتحسين العلاقات الثنائية بين الجانبين. كما أكد مشعل حرص حركته على إقامة علاقات جيدة مع مصر. وقال: «رغم الظلم الذي وقع علينا بتوجيه بعض الاتهامات إلينا, إلا أننا كنا ومازلنا حريصين على الأمن القومي المصري, ونحن لم نتدخل في شأنهم أبداً». وشدد على أن حركته حريصة على «عدم التدخل في أي شأن عربي أو إقليمي», و«إبقاء العلاقات جيدة مع جميع الأطراف على اختلاف طبيعة كل طرف ومكانته من القضية الفلسطينية».